ذكرياتي في الطائف المأنوس - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأيام تتسارع ، والأعوام تتصارم وتتقادم من خلال ذكريات أيام مضت منذ أيام الدراسة في الطائف المأنوس قبل خمس وثلاثين عاماً تقريباً ، جالت في ذهني  الذكريات الماضية الجميلة بكل ماتعنيه الكلمة و الحرف والشوق لمقاعد الدراسة ، والزملاء منهم من بقي التواصل معهم إلى الآن ، ومنهم من انقطع الاتصال بهم من بعد الدراسة لعدم توفر وسائل تواصل كما هي الآن في الوقت الحاضر .

تذكرت مبنى الكلية المتوسطة ، ومركز العلوم والرياضيات ، منارة العلم التي درست بها ، وحي السكن الجميل ، ومسجد الحي البديع ، والجيران الطيبين ، و الأيام الحلوة ونقاوتها ، والزمالة المخلصة ، والأخوة الصادقة، والتنافس الشريف في الدراسة على الرغم من صعوبتها ، وقلة المراجع والإمكانيات  آنذاك إلا أن الزمن جميل بجمال أهله وطبيعته وزمانه .

وقد فاضت قريحتي بالأبيات التالية :

ألا يا نفس هوناً بالمشاعر
وعشق القلب للزمن الجميل
تذكرت الدراسة والزمالة
ومبنى العلم والسكن البديل
تذكرت الشوارع وحسن جار
ومسجد فيه ذا شيخ جليل
وحي الفيصلية وشبرا والثقافة
و الشفا والردف والهدا والسيل.
جمال الطبيعة وفي النسيم العليل
وعدت لها في زيارة والعود أحمد
بعد انقطاع وبعد زمن طويل
ألا ياشوق في قلبي رويداً
على كل موقع ومن خير دليل
وهذه حكايتي فيها اختصار.
وأوجزت الكلام بغير طول

مهما حاولت التسيان إلا أن الذكريات تبقى محفورة بداخل وجداني تذكرني بعالم جميل ، وأتذكر فيه أجمل اللحظات السعيدة ، وإن كان بعضها مؤلمة تبقى لها رونق خاص في الوجدان،  فقد جمعتنا الدراسة مع زملاء مخلصين ، وأصدقاء أوفياء في أخوةٍ صادقةٍ  لفترة من الزمن امتدت أربع سنواتٍ ، ومررت بأماكن جميلة ومتعددة ومتنوعة لم اعتبرها في السابق مهمة ، ولكن عند الابتعاد عنها والانقطاع فترة طويلة شعرت بقيمتها ومدى تأثيرها ، فأعيش بذكرياتها ويحدوني الأمل أن أعود إليها لأجمل ذكريات مضت ومازالت تنبض الحياة والشوق والحنين إليها .

هكذا الذكريات وهكذا حالها ورغم مرور الزمن تزداد شوقاً ، وحنيناً لماضٍ جميلٍ العود إليه شبه مستحيل ،والحاضر اليوم بعد زمن طويل يكون زمناً ماضياً ، وهكذا كل الأشياء سيكون مصيرها ذكريات ذات يوم فاجعلوها جميلة ، والحياة لاتتوقف بل في عجلة تدور ومستمرة إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .


بقلم - عيدان أحمد العُمري
١٤٤٢/١١/٢٢هـ  -- ٢٠٢١/٧/٢م
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1290 | أضيف في : 07-06-2021 11:25 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


عيدان أحمد العُمري
عيدان أحمد العُمري

الحجم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مشاركة

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها