لجنة التنمية الاجتماعية بالمجاردة تُكرم صحيفة ثربان الإلكترونية - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار المجتمع › لجنة التنمية الاجتماعية بالمجاردة تُكرم صحيفة ثربان الإلكترونية
لجنة التنمية الاجتماعية بالمجاردة تُكرم صحيفة ثربان الإلكترونية

ثربان - عوض الشهري : كرمت لجنة التنمية الاجتماعية بمحافظة المجاردة " صحيفة ثربان الإلكترونية " وذلك نظير جهودها وتميزها في التغطيات الإعلامية خلال بطولة التنمية الاجتماعية الرمضانية على كأس نادي الفاروق الرياضي الذي تنظمة لجنة التنمية الاجتماعية بمحافظة المجاردة .

هذا وجرى تكريم الصحيفة في الحفل الختامي ,وذلك بحضور سعادة محافظ محافظة المجاردة الأستاذ عبدالله بن سعد الرعيني والأستاذ عبدالله بن علي صغير الشهري رئيس لجنة التنمية الاجتماعية بـالمجاردة ورئيس بلدية المجاردة المهندس عبدالله بن عايض دلبوح وعدد من رؤساء ومدراء الدوائر الحكومية .

تصوير - تركي الغيلاني :


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

تعليقات : 2 | إهداء : 0 | أضيف في : 07-08-2015 12:43 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك


التعليقات
5079 European Union "tnmytmjardh"
صحيفة ثربان لها ثقلها
وما قدمته لأهالي المجاردة خلال السنوات الماضية
يعتبر إنجاز بحد ذاته
وما تقدمه للجنة التنمية من رفع أحدث الأخبار عنها
والإعلان عن بدء مشاريعها التنموية
نضعه في مركز اهتمامنا ولا يمكن أن ننسى فضلها
وما لمسناه من تعامل راقي في طاقمها

شكرا للقائمين عليها
وفقكم الله

[tnmytmjardh]

5080 Saudi Arabia "تهامي"
نعم شكرا ثربان فانتي صحيفة المنطقة اﻷولى دون منازع .

شكرا طاقم ثربان على التميز المتواصل من نجاح إلى نجاح بإذن الله .

[تهامي]


الحجم

تقييم
1.00/10 (3 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها