إعلاميي وإعلاميات المنطقة الجنوبية نعرب عن تأييدنا واعتزازنا بعاصفة الحزم - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار محليات › إعلاميي وإعلاميات المنطقة الجنوبية نعرب عن تأييدنا واعتزازنا بعاصفة الحزم
إعلاميي وإعلاميات المنطقة الجنوبية نعرب عن تأييدنا واعتزازنا بعاصفة الحزم

ثربان - عوض الشهري : أعرب عدد من الإعلاميين والإعلاميات بالمنطقة الجنوبية عن تأييدهم لعاصفة الحزم حيث قالوا نعرب عن تأييدنا واعتزازنا بعاصفة الحزم التي أعلنها خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- دفاعًا عن الوطن، ونصرةً للشعب اليمني الشقيق وحكومته الشرعية، سائلين الله أن يوفق جنود عاصفة الحزم وأن ينصرهم وإخوانهم في اليمن على المتمردين الذين خانوا البلاد والعباد والأمانة والأمة، وكلنا فداء للدين والوطن .

image

سلمان الحكمة والحزم يعلن عاصفة الحزم

أن قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بإعلان انطلاق عملية عاصفة الحزم قرار حكيم وجاء من رجل الحكمة والحنكة وذلك تلبية للنداء الذي أطلقة الرئيس الشرعي لجمهورية اليمن الشقيق فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي للمملكة ، ويقينا من فخامة رئيس الجمهورية اليمنية بأن المملكة قادرة بقوة الله – عز وجل – على نصرة الشعب اليمني الشقيق وإعادة استقرار الأوضاع الداخلية من الميليشيات الحوثية .

فقد كان الملك سلمان جريئاً ومقداماً في اتخاذ القرار الحكيم ، ليصون كرامة السعوديين والعرب والمسلمين . كما أن الحكومة الرشيدة أيدها الله تعمل وتسعى على حفظ الأمن والاستقرار الخليجي ، وذلك من خلال أعمالها الإنسانية التي بُثت وشملت مختلف بقاع الأرض .

وعلى كل مواطن من أبناء هذا الوطن الغالي عدم الالتفات لبعض ما يشاع أو نقل الشائعات وترويجها ، ومساعدة رجال الأمن والوقوف وقفة صادقة تحمل روح الوطنية والانتماء لهذا الكيان العظيم والدعاء لهم بالنصر المؤزر .

ختاماً لقد كانت عاصفة الحزم قرار شجاع وحازم من الملك الحازم سلمان بن عبد العزيز ( حفظه الله ورعاه ) وايده بنصره وشد عضده باخوانه واعوانه ووفقهم لما فيه صلاح البلاد والعباد ، وادام علينا نعمة اﻻمن واﻻمان ونصر جندنا البواسل فوق كل أرض وتحت كل سماء .


الإعلامي - محمد آل عمر

image

الحزم تعيد الشرعية ﻷهلها

ان القرار الشجاع والحاسم الذي اتخذه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله ويرعاه بأطلاق عاصفة الحزم لترسية الشرعية في اليمن وصد الشر عن بلادنا الغاليه ونصرة للشرعية وردع للباغين وان الله سبحانه لن يحقق مطامع الحوثيين ومن يقف وراءهم في ظل تمسكنا بالشريعة الغراء واتباعنا لهدي محمد صلى الله عليه وسلم ووحدة صفنا وان عاصفة الحزم تأتي لاستئصال ورم المتمردين الحوثيين من جسد الامة الاسلامية واننا جميعا كمواطنين نقف مع جنودنا البواسل صفا واحدا نصرهم الله ان بلادي المملكة العربية السعودية مافتئت تدعو الى السلم والحفاظ على المقدسات وعدم الاعتداء على حدود الوطن وماعاصفة الحزم الا تأكيدا على مواقفها النبيله تجاه قضايا الامتين العربية والاسلامية وحرصها على استقرار وامن شعويها اسأل الله العلي العظيم ان ينصر جنود الوطن البواسل حماة الدين والملة الذين يؤدون رسالتهم بكل وفاء وصدق وان يسدد رميهم في سبيل الحفاظ على الوطن وامنه وامانه وان يسدد ويحفظ مليكنا الغالي .

رئيس المركز الإعلامي بمحايل عسير ومحرر صحيفة عكاظ

مغرم بن يحي عسيري


image


العاصفة والمضيق الذهبي
سقطت عاصمة اليمن صنعاء في مشهد يؤكد رغبة الرئيس السابق ” صالح ” المخلوع الحليف للذراع الحوثي إعادة نفوذه من جديد ولتغيير موازين القوى على أرض اليمن والذي تحول من سعيداً إلى كئيب بفضل تبادل الأدوار لانتزاع السلطة الشرعية من الرئيس عبدربه منصور هادي والذي نقل العاصمة إلى عدن مكرهاً لا بطل
بقراءة سريعة للتمدد الحوثي وبماذا يحلم أولئك في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشها المواطن اليمني المغلوب على أمره الذي يحاصره المرض والفقر من جهة وتدهور الوضع الأمني والصراع السياسي من جهة أخرى ، أنه السؤال الذي يرى المراقبون أن الأجوبة عليه كثيرة وأن كان من أبرزها الهيمنة وبسط النفوذ على الأراضي اليمنية وفق إملاءات الملالي الإيراني والذي يرى أن دولة ” اليمن ” والتي تمثل الحديقة الخلفية لدول الخليج هي الموقع الإستراتيجي للتحكم في بوابة النفط العالمي ” باب المندب ” أو ما يسمى بالمضيق الذهبي وبالتالي تضييق الخناق أمام صادرات النفط الخليجي عبر ذلك الممر المائي
أن قرار ” عاصفة الحزم ” من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان والذي يتصف بالجرأة والحزم في اتخاذ القرار كان حكيماً ومدروساً لإعادة رسم خارطة الطريق وإصلاح البنية التحتية والشرخ الذي حدث في الجدار العربي طوال السنوات الماضية وإحتضان دولاً عانت من نفحات الربيع العربي وأكتوت بناره نتيجة الانقسامات الحزبية والتكتلات الطائفية والمذهبية العقيمة كان نتاجها ضعف الاستقرار وانعدام الحالة الأمنية
أخيراً بقي خطوة واحدة لتتويج ذلك التحالف وهي إعادة فتح ذراعي مجلس التعاون وضم اليمن له وعدم تركه وحيداً بمعزل وإشراكه في المنظومة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية للمجلس والقمم المشتركة التي تعقد كما يجب إلا تنطلي الدعوة إلى طاولة الحوار وتوقف ” العاصفة ” من قبل الرئيس صالح واذرعه الحوثة فإنما هي هدنة لإعادة ترتيب الصفوف كما حدث في 2009 م .

الأستاذ : عبدالرحمن الشهري



image

قرار عاصفة الحزم هو قرار له ابعاد مختلفة على انه ليس قرار قائم على العنصرية والطائفية والمذهبية
ولكن هذا القرار أو حزمة القرارات التي اطلقها حكامنا في الأزمات العربية الأخيرة وضحت للعالم الرؤية التي تتميز بها القيادة وربما في غمار هذه الأحداث المتسارعه إعتقد البعض ان مثل هذه القرارات قد تؤثر على علاقة الشعب بقيادته ولكن اثبت الشعب السعودي في كل المواقف التي تتعلق بالشأن الداخلي أو الخارجي أنه يثق بحكامه وولاة أمره ملتزما ملبيا للنداء وهذا هو مايجعلنا نختلف عن غيرنا من الشعوب الأخرى فالعلاقه بين الشعب وقيادته علاقه ابويه حميمة لاتؤثر عليها زوابع المغرضين والمرجفين فحدود الوطن خط أحمر تـذوب عنده كل الاختلافات. والتباينات في وجهات النظر فلا مزايده على الوطنية ولا تردد هي ملاحم وطنية ينشدها الشعب ويرددها بحب وانتماء فالوطن تغريدة عذبة لحنتها القلوب قبل الألسنه .


الأستاذة : نورة مروعي
كاتبة ومحرره بصحيفة الجزيرة


image

لقد كانت عاصفة الحزم قرار حكيم من حكومة المملكة وبتأييد الجميع للحفاظ على أمن المنطقة وإنقاذ الشرعية في اليمن الشقيق الذي يعاني منذ فترة من الاضطرابات الداخلية وظهور جماعات تتبنى أفكار مختلفة تسببت في منح الفرصة لتدخل أطراف خارجية أسهمت في تفاقم المشكلة حتى جاء الوقت المناسب لرد كيد الأعداء في نحورهم وضبط الوضع الأمني داخل الأراضي اليمنية التي نتمنى أن تكون آمنة مستقرة وأن يحفظها أهلها من كل مكروه .


الأستاذ : عبدالله الفلاح

إعلامي ومراسل MBC من المنطقة الجنوبية

image

كنا بحاجة إلى " عاصفة "

حين يخلع خريجو الجامعة عباءات التخرج مانحين أرواحهم فداء لوطنهم ، وحين تتسابق المعلمات وربات المنازل لدعم المرابطين بالطعام في المناطق الحدودية ، وحين تفيض قرائح الشعراء بالكثير من قصائد الفخر لهذا الوطن ، فهذا أمر لا يحمل الكثير من التفسيرات سوى أننا نفخر بانتمائنا الوطني ونعتز به .

"عاصفة الحزم" لم تثبت للعالم مدى حلم وثقل "السعودية" كدولة فحسب بل أعادت للأمة العربية والإسلامية كثير من مشاعر القومية والتكاتف .

لا يوجد شعب يحب الحرب أو العداء ولكن الحرب أحيانا قد تكون خيارا من خيارات التعامل مع من تصل معه إلى طرق غير نافذة ، *فعلى الرغم من كرهنا لخيار الحرب إلا أنه كان خيارا حواريا ذكيا وكنا حقا بحاجة ماسة إلى مثل هذه العاصفة لاجتثاث الركود السياسي والسلبية الدولية تجاه قضايانا العربية .
شكرا لتلك العاصفة حيث أوقدت شعلة حماس الانتماء في نفوسنا وجعلتنا نثبت للعالم أجمع أننا قادرون على تخطي الكثير من العقبات والتحديات بمجرد اتفاقنا واتحادنا .


الأعلامية : تغريد العلكمي


image

هبت عاصفة الحزم

لاقت الخطوه الشجاعه التي اتخذها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله لنجدة اخواننا في اليمن شعورا طيبا مخلوطا بالفخر الذي لايمكن ان يوصف ..فقد يلزمك الكثير من الجهد والتفكير لتدرك ماحدث. لكن دع الالسن تتحدث والاقلام تكتب فقد هبت عاصفة الحزم

الحزم ياسيدي سلمان عاداتك
في كل موقف مع الحكام تحضر به
من سالف الوقت حافلة سجلاتك
سلمان واسمك شموخ العز يكبر به

جنودنا البواسل
شكرا لكم لتلبيتكم لنداء مليككم والذود عن حمى دينكم ووطنكم
شكرا لاقدامكم وثباتكم .

شعبنا الأبي الوفي .
شكرا لتكاتفكم وتوحد كلمتكم .

اقول من لديه وطنا متماسكا وقائد حكيما وجنودا مخلصه ماعليه إلا ان يحمد الله ويشكره .

اللهم ادم علينا وعلى كل المسلمين نعمة الامن والامان


الأستاذ : عبدالله الحيدي

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 04-22-2015 02:57 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها