ضبط مستودع عشوائي بحي الزاهر بمكة المكرمة - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار محليات › ضبط مستودع عشوائي بحي الزاهر بمكة المكرمة
ضبط مستودع عشوائي بحي الزاهر بمكة المكرمة

مكة المكرمة - عمر شيخ : ضبطت بلدية العتيبية الفرعية التابعة لأمانة العاصمة المقدسة مبني مكون دورين الدور الأول عبارة عن مستودع مخالفًا بأحد الأحياء السكنية ضمن نطاق البلدية تديره عمالة مخالفة، حيث يتم إعداد المخللات وذلك لغرض تسويقها وبيعها على المحلات والمنشآت الغذائية بمكة المكرمة .

وأوضح رئيس بلدية العتيبية المهندس بندر بن خضر آل زيد بأنه تم مداهمة الموقع الكائن بحي الزاهر بالتعاون مع الجهات الأمنية، حيث تم إلقاء القبض على العمالة المخالفة وتم تسليمهم للجهات المختصة، مؤكداً استمرار الحملات الميدانية على مواقع الإعاشة المخالفة والمطاعم العشوائية الغير مرخصة داخل الأحياء السكنية للتأكد من سلامة تداول المواد الغذائية وتقديم غذاء صحي آمن للجميع .

وأشار آل زيد إلى أن الفرق الرقابية تمكنت خلال المداهمة من ضبط ومصادرة (300) سطل يوجد بداخلها مخللات غير صالحة للاستهلاك الآدمي تم تخزينها في المبنى وهو سكن لعمالة من الجنسية الهندية وعلى الفور تم تسليمهم للجهات الأمنية وتم اتلافها بالكامل كماتم مصادرة حمولة سيارتين ( ونيتات ) خضروات سليمة وتم تسليمها الي حفظ النعمة .

وأكد رئيس البلدية على الحملات اليومية على المطاعم للتأكد من وجود المعقمات وتحقيق المسافات المتباعدة بين الزبائن لمنع انتشار فيروس ( كوفيد-١٩) من اجل المحافظة على سلامت المواطنين .



image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image

image

image

image

image

image

image

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 03-25-2020 09:42 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها