ممثل الملكة اليزابيث يفتتح معرضاً للفنانين السعوديين في مدينة سوانزي - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار محليات › ممثل الملكة اليزابيث يفتتح معرضاً للفنانين السعوديين في مدينة سوانزي
ممثل الملكة اليزابيث يفتتح معرضاً للفنانين السعوديين في مدينة سوانزي

ثربان - سوانزي : برعاية ممثل المَلِكَة محافظ مقاطعة ويست غلمورجان في المملكة المتحدة السيد هنري قيلبيرت، ورئيس ادارة خدمات الطلبة ورئيسة مكتب التطوير الدولي في جامعة سوانزي تم تدشين معرض فني بعنوان "حكاية أمة" في مركز تلياسن للفنون بحرم جامعة سوانزي بمبادرة وتنظيم النادي السعودي في سوانزي بالتعاون مع جمعية الطلبة السعوديون في الجامعة وذلك يوم الجمعة الموافق ١٩ اكتوبر ٢٠١٨ .

حيث تم في المعرض عرض أعمال فنية لعدد كبير من الفنانين السعوديين من داخل وخارج المملكة المتحدة. جسدوا من خلالها تاريخ وثقافة ورؤية المملكة العربية السعودية من خلال اعمالهم الفنية والتي تنوعت ما بين أفلام قصيرة، لوحات تشكيلية وصور فوتوغرافية .

وأوضح عبدالله الملحم نائب رئيس النادي السعودي أن معرض "حكاية أمة" تم تدشينه كمبادرة لمد جسور الثقافة بين المجتمعات. وأضاف بأن النادي أخذ بتوصيات ملتقى التطوع بلندن - الدولة والإنسان والذي أقيم برعاية الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز المقوشي، وذلك بتعزيز نقاط القوة للمبادرات التطوعية وتحديد اتجاهاتها وأهدافها .

ألقى رائد الثقفي طالب دكتوراه في الأدب الانجليزي كلمة الطلاب السعوديين أشار فيها الى ان الفن السعودي متصل بعمق بتاريخ الجزيرة العربية، لذلك فأعمال الفنانين السعوديون كفيلة بتعريف العالم بثقافتنا السعودية. كما والقى رئيس ادارة خدمات الطلاب السيد كيفن تشايلد كلمة جامعة سوانزي بهذه المناسبة. حيث شدد على أهمية مثل هذه المناسبات في مثل هذا الوقت الصعب والذي بدون شك يلقي بظلاله على جميع مكونات مجتمعنا الغالي وبالأخص مجتمعاتنا المسلمة المحبة للسلام. وأضاف "تشايلد" حسب علمي هناك لغة واحدة تستطيع اختراق جميع الحواجز الثقافية، لغة واحدة وجدت قبل اَي لغة حية نعرفها الآن، وهي لغة الفن. الفن يجعلنا نفهم تاريخنا المشترك وتراثنا المتنوع ونضالنا وتطلعاتنا، والفن متاح للجميع .

وأوضح رئيس النادي الدكتور أحمد الشهري بأن النادي قدم دعوات لعدد من الجهات التطوعية التي يشرف عليها طلبة مبتعثون في المملكة المتحدة. وقد لبى الدعوة عدد من الجهات منها مجموعة تواقيع سعودية ومجموعة سينمائيون والجمعية السعودية في ريدينج .

وقد استحوذت مجموعة تواقيع سعودية على حصة الأسد من المعرض وذلك بعرض عدد كبير من الصور الفوتوغرافية بالتعاون مع مصورون من شمال المملكة ومجموعة مصوري بريطانيا، بالإضافة الى لوحات تشكيلية لمجموعة من الفنانين التشكيليين: عبدالعزيز العمري، تالا مغربي، د. مريم العيسى، لمياء الفيفي، د. عاصم خوقير .

أما مجموعة سينمائيون فقد شاركت بثلاث افلام قصيرة تم عرضها في صالة مخصصة لهذا الغرض. ساهم المخرجين محمد العوبثاني وعبدالرحمن الغنام في جمع وعرض هذه الأفلام .

من جهتها شاركت طالبة الدكتوراه المبتعثة ريحان الحداد كممثله لجمعية ريدينج وساهمت بمبادرة "فكرتي"، والتي من خلالها يستطيع المبتعثون المساهمة في تطوير أفكارهم ومبادراتهم، ليشاهدوها على أرض الواقع .

وقد نال المعرض على اعجاب الضيوف والزوار من مختلف الجنسيات، حيث تبادلوا مع الطلاب السعوديين العديد من النقاشات والأسئلة حول السياحة في المملكة وعن تعدد التضاريس والجغرافيا. وأكثر ما اثار اعجاب واهتمام الحضور كان النقوش والزخارف الإسلامية في الحرمين الشريفين واللوحات التشكيلية التي وتنوعت بين البورتريه والفن السريالي الحديث ولوحات الخط العربي .

كما أشارت طالبة الماجستير مها الشريف ان هذا المعرض يعد امتداداً لعدة أنشطة ثقافية واجتماعية قام بها الطلاب السعوديون في جامعة سوانزي، مما ساهم في إبراز المخزون الثقافي السعودي امام المجتمع البريطاني وبناء الجسور بين الشعبين. الجدير بالذكر هنا أنه تم تكريم الجمعية السعودية في مناسبة سابقة كأفضل جمعية في الجامعة. فيما بينت رئيسة الجمعية السعودية لولوة الحزامي بأن المعرض حقق أهم أهدافه وهو تعزيز الصورة الذهنية عن المملكة العربية السعودية تماشياً مع رؤية المملكة ٢٠٣٠ .



تصوير - هبة الرقيطي :

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 10-30-2018 08:54 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها