الخيمة السياحية الدعوية بعسير تتصدى للدرباوية والفره‎ - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار محليات › الخيمة السياحية الدعوية بعسير تتصدى للدرباوية والفره‎
الخيمة السياحية الدعوية بعسير تتصدى للدرباوية والفره‎
الخيمة السياحية الدعوية بعسير تتصدى للدرباوية والفره‎

ثربان - عوض الشهري : على مساحة 40 ألف متر مربع على طريق مطار أبها، تنطلق فعاليات الخيمة السياحية الدعوية الخامسة التي ينظمها المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات اعتبار من 6 شعبان وحتى 18 من ذات الشهر، وذلك ضمن فعاليات مهرجان أبها يجمعنا 1434 هـ.

وتضم الفعالية السياحية الدينية: 9 خيام متفرقة، تقدم أنشطة متنوعة ما بين محاضرات دينية وتوعوية وبرامج تدريبية وأخرى ثقافية وترفيهية موجهه للشباب.

أوضح ذلك المدير العام للمكتب التعاوني لتوعية الجاليات بعسير الدكتور سعيد البشري، مؤكدا في الوقت ذاته تفاعل وحضور وترقب أهالي عسير ومصطافيها مع برامج الخيمة الدعوية.

وأضاف البشري "إن الخيمة الأولى والرئيسية تقدم محاضرات يومية بعد صلاة المغرب إلى صلاة العشاء لكبار الدعاة من منطقة عسير ومن خارجها، على أن يتم بث المحاضرات للخيمة النسائية المجاورة، إضافة إلى البرامج التقنية والحاسب الآلي والتدريب المشترك للرجال والسيدات بحيث يتم بث البرامج التدريبية من خيمة الرجال إلى الخيمة النسائية, ويتم منح شهادات اجتياز للدورات معتمدة من المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني وذلك عن طريق تقديم برامج تدريبية من مراكز متخصصة ومعتمدة"، مشدداً على أن من الأهداف توفير أهم البرامج التدريبية التي يحتاجها زوار الخيمة.

وتابع "إن هناك خيم للأشبال والشباب تم وضعها في موقع بجوار جامع الملك فيصل، تهتم باستقصاء الشباب والتحاور معهم من قبل دعاة شباب قادرين على التفاعل مع الجيل الجديد"، مؤكدا استهداف الخيمة لفئة الشباب بالبرامج الدعوية ومحاوله الوصول إليهم وتعديل بعض السلوكيات الخاطئة مثل الدرباوية والفرة وغيرها من التصرفات التي يمكن تلافيها بالنصح والإرشاد والتوجيه.

وأبان أن الخيمة تضم: دوري كرة القدم, وسباق اختراق الضاحية، وتعليم ركوب الخيل, وخيمة مخصص للحديث عن الفضائل الإسلامية والعربية بمسمياتها القديمة للحفاظ على الموروث الأخلاقي للشباب المسلم.

وأشاد البشري بدعم أمير منطقة عسير رئيس مجلس التنمية السياحية رئيس اللجنة العليا للمهرجان صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد لبرامج الخيمة ومساندة إمارة المنطقة وتقديم الدعم من قبل أمانه المنطقة وإدارة الجوازات والشرطة والدفاع المدني بالمنطقة، إضافة إلى شركة الكهرباء للمنطقة الجنوبية والعديد من الجهات التي ساهمت في توفير الموقع المناسب وإنارته وإمداده بالخدمات, مؤكدا أن عدد زوار الخيمة خلال العام الماضي كان يتراوح يوميا ما بين 3 إلى 5 آلاف زائر، وقد تجاوز العدد في محاضرة الشيخ عايض القرني إلى 15 ألف زائر، مضيفاً "أن العام الماضي وفر عبره موقع للخادمات والدعوة للإسلام، ما أسهم بتوفيق الله في إسلام أكثر من 16 فرد من الخادمات والسائقين والعماله الوافدة.

وشدد على أن الخيمة تستهدف الأسرة المسلمة، وقال "تم تخصيص مواقع للرجال وللسيدات وللشباب والشابات والأطفال لتجد الأسرة كافة ما تحتاجه من برامج دينية وتوعوية، خصوصاً أن المسئولين عن الفعالية وضعوا نصب أعينهم تطوير أدوات الدعوة وأساليبها بما يعزز قدرتها على مسايرة التطور في كافة مناحي الحياة وتقديم البرامج الدينية التي تخدم كافة شرائح المجتمع من خلال هذه البرامج التي هدفت إلى تحقيق صناعة سياحية دعوية، تشمل الخصوصية التي تشمل كل أفراد الأسرة، وتنوع الفعاليات لكل الشرائح، ومراعاة الثوابت التي نشأت عليها البلاد".

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 06-07-2013 02:41 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها