بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأستاذ أحمد عاطف الشهري يحصل على درجة الدكتوراة من جامعة أم القرى " لغة إنجليزية " - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار المجتمع › بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأستاذ أحمد عاطف الشهري يحصل على درجة الدكتوراة من جامعة أم القرى " لغة إنجليزية "
بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأستاذ أحمد عاطف الشهري يحصل على درجة الدكتوراة من جامعة أم القرى

ثربان - المجتمع : تتقدم صحيفة ثربان الإلكترونية بالتهنئة للأستاذ / أحمد عاطف عبدالرحمن الزهيري الشهري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد "سابقاً" ومعلم مادة اللغة الإنجليزية بمحافظة المجاردة حصوله على درجة الدكتوراة في طرق تدريس اللغة الإنجليزية بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف من جامعة أم القرى تهانينا لأبي عاطف وإلى مزيد من النجاح في الأعوام القادمه بحول الله .

تعليقات : 3 | إهداء : 0 | أضيف في : 06-06-2013 01:34 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك


التعليقات
2346 Saudi Arabia "حامد العماري"
ابا عاطف تستحق ما نلت عليه مااروعك بالدرجة الدكتوراه وما اروعها بك ....
يثني عليك من سمع بك فما بال من زاملك وعاشرك...

[حامد العماري]

2347 Saudi Arabia "محمد الغامدي ، مصرف الراجحي"
الف الف مبرووووووك دكتور احمد من الاعماق
نسأل الله ان تكون لك عونا على طاعته ،، اسعدنا هذا الخبر

[محمد الغامدي ، مصرف الراجحي]

2357 "ثربان عشقي للأبد"
Congratulations for successfully completing your education and most importantly along with degree of PhD! Indeed you should consider this as one of your greatest achievement in life. I wish and I pray that you may you find real happiness and satisfaction as well, as you start making a new life. God bless you more!

[ثربان عشقي للأبد]


الحجم

تقييم
1.00/10 (7 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها