بالصور : سوق الخميس الشعبي بثربان مقصد للباعة والمتسوقين من 400 عام - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار تحقيقات › بالصور : سوق الخميس الشعبي بثربان مقصد للباعة والمتسوقين من 400 عام
بالصور : سوق الخميس الشعبي بثربان مقصد للباعة والمتسوقين من 400 عام

ثربان - عوض الشهري : يعتبر سوق الخميس الشعبي بمركز ثربان التابع لمحافظة المجاردة بمنطقة عسير من أفضل الأسوق الشعبية وأميزها وذو موقع استراتيجي وحيوي يرتاده الكثير من الباعة والمتسوقين من شتئ المحافظات التهامية ومراكزها التابعة ، يفوق عمره 400 عام .

يعرض فيه التجار والباعه الملابس والروائح العطرية منها البرك والشذاب والريحان والكادي ، ومستلزمات المنازل المصنوعة من الحديد والخشب والمعدن بالإضافة إلى المأكولات الشعبية كالقرصان بأنواعها ولحم الحنيذ وسمك الميفا ، وكذلك مستلزمات المزارع والحبوب وكذلك تعرض به الخضار والفواكة والتمور والعسل والسمن .

كما يشتهر سوق الخميس ببيع المواشي والذي يعتبر مقصد لتجار المواشي كون المنطقة لازالت تشتهر بتربيتها .

" صحيفة ثربان الإلكترونية " تجولت بالسوق والتقت بالباعة والمتسوقين حيث قالت أم علي أحد الأسر المنتجة بسوق الخميس المتخصصة في بيع الخمير والعصيد وفتة الدخن والجريش واللقيمات والمرقوق والفطائر والبيتزا والحلا بأنواعه انا متواجده هنا منذ شهر والأقبال على معروضاتي كبير ولله الحمد واعتز بثقت الجميع في ما اقدمه .

مشيره بان السوق يشهد نمو متسارع من يوم لأخر .
 
من جهة اخرى قال محمد على الزبيدي أتيت من ضواحي محافظة القنفذة معي بعض من المعروضات التراثية المتمثلة في السيوف والخناجر والجنابا والسكاكين التي لازال عليها طلب بالأسواق الشعبية .

وأضاف موقع السوق متميز ولكن ينقصه عناية واهتمام البلدية المعنية بترتيب وتهيئة المواقع للباعة .

من جانبه قال تاجر الأسماك مكدي عبده الهلالي أتيت من مركز عمق بعد أن سمعت عن السوق وما يشهده من أقبال كبير فأحببت أن أعرض أنواع الأسماك هنا ولله الحمد وجدت أقبال كبير من المشترين المتذوقين لسمك .

ومن جواره قال بائع المشبك اليمني يوجد لدي أشهر الحلوى اليمنية والتي تصنع بمصنع تهامة لأجود أنواع الحلويات اليمنية بمحايل عسير منها المشبك والتوفي والسمسم وجوز الهند والهريسة وتاكو العرايسي و غيرها من الحلويات ذات الطعم والمذاق اللذيذ .

ومن ركن الفواكة والخضار قال الشابين عبدالله مشاري وصالح الشهري خطرت لنا فكرة خوض التجارة فانطلاقنا من هنا من ركن الفواكة والخضار حيث وجدنا تشجيع المواطنين الذين رفعوا من معنوياتنا وعزمنا فقررنا المواصلة وتأمين السوق بأنواع الفواكة والخضار وها نحن مستمرون ولله الحمد ونطمح في التوسع مستقبلا  لخدمة منطقتنا والاسهام في مساعدة اسرنا .

من جانبهم تحدث صاحب متحف بن دحمان لتراث والحضارة الأستاذ محمد بن دحمان الشهري قائلا سوق الخميس يعود تاريخه إلى أكثر من 400 عام حسب الشواهد التاريخية التي وثقت بالمخطوطات القديمة وما تناقلته الأجيال كان يباع فيه ويشترى بالمقايضة قبل النقد .

وأضاف تنقل السوق في العديد من المواقع بالمركز قبل ان تهيئ البلدية موقعه الجديد بوسط المركز الذي يشهد أقبال كبير من الباعة والمتسوقين وذلك يعود لموقعة الأستراتيجي المتميز .

الجدير بالذكر بان سوق الخميس الأسبوعي يشهد ذروه وأقبال كثيف من بعد صلاة ظهر يوم الأربعاء وحتى مساء يوم الخميس  .

هذا وطالب مرتادي السوق بلدية المجاردة بتهيئه الموقع اكثر كون الباعة كثر ويحتاجون تنظيم كي يتمكنوا من عرض مقتنياتهم بشكل اكبر .

تصوير - تركي الغيلاني :

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 12-24-2019 01:32 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها