ماذا فعلتي يا ........ كرونا - صحيفة ثربان الإلكترونية




منذ لحظات ارسلتي لي اختنا الدكتورة مها باعشن مقال نشرته بعتوان ( شكرا لظروف ياكرونا ) تذكر به ماذا حدث ويحدث والتغيرات التي طراءات عل المجتمع بالمملكة العربية السعودية والوطن العربي والعالم بأسرة .

وكاب لها معلقا فعلا شكرا للظروف ولكم كنا جميعنا نتمنى ان تتجمع الاسر و تهدىء الشوارع ونستخدم التعليم عن بعد ونعتمد على التقنيه بمعظم مجالات حياتنا ونقلل السفر خارج وطننا والبعض يتأفف ان بقى بوطنه ظورفة لن تساعدة لبسفر لاي ظرف من الظروف لا يتخمل صيفها ليغادر لاوروبا او امريكا اوغيرة من المدن والدول ويعتبر وجودة بهذا البلد الكريم والعزيز سجن له والبعض لم يعرف قيمه النعم دوما ياذمر من الوضع والمعيشة والظروف ولا يعلم انه فقط اذا استمتع بالتنقس الهواء يملىئه برئتية وهو مطنئن دون ارتدلء الكمامات انها نعمة لا تقدر والبعض لا يقدر قيمة ان تكون واقف فقط على البحر لتنعم بروئية الناس والتبسم للقريب والبعيد ومن قرب دون البعد مسافات انها نعمه وتمشي بالشارع نعمه و تذهب للمسجد نعمة تقوم بادلء العمرة نعمة كم هي النعم التي وهبنا اياها الله ولم نعرف قيمتها .

فعلا شكرا كرونا جعلتنا نعرف ان هناك نعم لا تحصى نعيشها ان نقضي وقت جميل مع اسرنا لا نتحجج و نقول لابد التواجد خارج اابيت لكلب سبل الحياة او طلب الرزق والمجد
فعلا هل كرونا عقاب او اعادة حساباتنا لنتعلم ان الحياة جميله فقط نحتاج ان تستشعر قيمتها .

شكرا لكرونا التي جعلتنا نعرف اننا لابد ان نحمد الله على حكومة رشيدة وقيادة متحمسة قدمت وتقدم كل ما تخدم لهذا المواطن من خدمات سواء الوطن اوخارجه وجعله يعرف قيمة الجواز الاخضر الذي يتجمل بسيفين ونخلة فعلا مل الشكر للوزاء والمسؤوالين الذي يخدمون هذا المواطن داخل الوطن وخارجة .

شكرا لهذا الشعب الطموح الذي يتعاون مع حكومته وقيادته .

ندعو الله حقيقي ان يحفظ وطننا وجميع الاوطان وينتهي هذا الكابوس الذي فعلا لم اتوقع ان نعيش هذا الحدث ان نرى الدول وتفشل الحكومات وتغلق الدول والحدود والمطارات وتتوقف الرحلات ونرى بدول العالم المتقدمه الوفيات ولكن نحن مؤمنين ديننا يجعلنا نثق بأن الله جبار يسلط على البشر فيروس لا يرى يدمر الحياة ويسقط الاقنعه والجبروت.
ولكن لعل هذا تجربة نستفيد منها بأن نعرف قينة وطننا وقيادتنا وشعبا لنحقق امال ونواصل بناء هذا الوطن .


✍ د. محمد عيد السريحي
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1292 | أضيف في : 03-23-2020 10:41 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


د. محمد عيد السريحي
د. محمد عيد السريحي

الحجم

تقييم
5.50/10 (2 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة/ق

محتويات مشابهة

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها