" الدرون " إن كنتم لا تدرون !! - صحيفة ثربان الإلكترونية




هذا المقال عبارة عن تساؤل أسوقه إلى سعادة مدير عام الدفاع المدني في وطننا الغالي متمنيا من سعادته وكافة منسوبي الدفاع المدني في كل مناطق المملكة التدبر فيما سأقول سائلا الله أن ينفع به . تساؤلي ربما خطر على بال أحد ممن يعنيهم الأمر أو ربما لم يخطر , وهو لماذا لا يتم استخدام طائرات ( الدرون ) المسيرة في إنقاذ العالقين في السيول التي نرى منهم الكثير في كل موسم , وقد شاهدنا في هذا الموسم عددا من الحالات ربما منهم من قضى نحبه ومنهم من تم انقاذه بجهد جهيد , طائرات (الدرون) توفر وقتا وجهدا وتكلفة أيضا , وهي قادرة على الوصول إلى أي شخص عالق وسط السيول داخل مركبته او متشبثا بجذع شجرة أو متمسكا بنتوء صخري وسط الوادي الممتلئ بالماء الموحل والعوالق المختلفة التي تشكل خطرا على من يحاول السباحة من أجل النجاة وقد ينجرف إلى مسافة أبعد وأعمق فيغرق ! أحيانا يكون إيصال طوق النجاة صعبا للغاية خاصة اذا كان الشخص العالق بعيدا جدا عن حافة الوادي وكان السيل شديد الجريان , فالمعدات لا تستطيع الوصل اليه وقد لا يتم ذلك الا بواسطة طائرات " الهيلوكبتر" التي يتدلى منها أحد الأفراد بوساطة رافعة خاصة ( ونش ) لانتشال العالقين رغم مافي ذلك من معاناة وخطورة خاصة وأَن اقتراب المروحية يسبب تهييجا للماء وإثارة زوبعة قد تربك الشخص المراد انقاذه وتكون النتيجة عكسية !!

هناك أنواع وأحجام مختلفة من هذه الطائرات التي يتم التحكم بها بوساطة جهاز( ريموت ) صغير كذلك الذي نراه دوما في لعب الاطفال , فشخص واحد مدرب يستطيع توجيهها إلى أي نقطة يريدها وإلى أي ارتفاع ويتحكم أيضا في سرعتها وثباتها في مكان معين وعل أي ارتفاع ! هناك الكثير منها يمكن نقله بواسطة سيارة " فان "عادية وهي طائرة صغيرة الحجم طولها حوالي المتر ونصف وقادرة على حمل وزن يقدر ب 25 كجم وربما اكثر , وهي هنا في الولايات المتحدة وكثير من الدول تستخدم كثيرا في رش المبيدات الحشرية على الاشجار في المزارع الشاسعة بدلا من الطائرات الكبيرة ذات التكلفة التشغيلية العالية !

ومن أشهرها طائرات YAMAHA RMax UAV helicopter وهي تطير بآلية الطائرات العادية من ذات النوع الكبير المعروف , وهناك طائرات اخرى تستخدم الأربعة مراوح تثبت في نهاية اربعة اذرع وهي مشاهدة كثيرا ومعروفه ! هذه الطائرات بحجم مناسب وقوة مناسبة تستطيع حمل طوق الإنقاذ الموصول بحبل مصنوع من الألياف خفيفة الوزن والقوية جدا وإيصاله بسرعة وسهولة إلى كل العالقين وسط السيول بحيث يمكن تصميم خطاف خاص يتحكم فيه بالريموت لإفلات الطوق بعد أن يمسك به الشخص العالق ويدخل جسده فيه ويتشبث بالحبل ليتم سحبه من قبل فرق الإنقاذ !

يمكنها إيصال مؤونة أو أدوية بشكل مؤقت حتى يتم الوصول إلى شخص عالق في جبل أو مغارة قد يكون بأمس الحاجة لماء ودواء وربما أيضا إلى جهاز اتصال لاسلكي خاص للتخاطب معه ! هذه الطائرات متوفرة وجاهزة وهي مناسبة جدا لهذه الغرض وهناك نوع آخر يسمى INDELA I.N. SKY ) ) ذات اربعة مراوح تستخدم في عمليات الرش والتبخير (spraying and fumigation) هنا في أمريكا وفي عدد من الدول الأخرى شرقا وغربا وتطبيقاتها متوفرة على الشبكة العنكبوتية ! أود الإشارة إلى أن هذه الأنواع تتميز بتكنولوجيا متقدمة تجعلها ذات أداء فائق فهي ترش وتبذر وتستشعر عن بعد وتقيس درجات الحرارة والرطوبة أيضا مما قد يزيد في تكلفتها , ونحن هنا لا نحتاج أيا من تلك المزايا والتقنية العالية مما سيجعل تكلفتها منخفضة كثيرا ! أتمنى التنسيق مع مدينة العلوم والتقنية المتخصصة في هذا المجال لاختيار النوع الأنسب وإضافة أي تعديل يكون ضروريا مثل آلية حمل الطوق والمؤن وخلافها والتي ستكون سهلة التنفيذ , أو شراؤها مباشرة من الشركات المصنعة بالمواصفات المناسبة للإنقاذ والطوارىء! والله الموفق ,,,,,,




عبدالله آل مزهر الدوسي ..

فلادلفيا . بنسلفانيا .
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 122 | أضيف في : 05-26-2019 08:23 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


عبدالله آل مزهر الدوسي
عبدالله آل مزهر الدوسي

الحجم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مشاركة

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها