" مجزرة نيوزيلاند ".. رب ضارة نافعة - صحيفة ثربان الإلكترونية




تثبت الأحداث الإرهابية التي يقوم بها المتطرفون الغربيون أن كل ما خططوا له من هزيمة للمسلمين نفسيا وما يظنونه يحقق انتصارا ونشوة لغير المسلمين حول العالم _خاصة المسيحيين الغربيين _ينقلب عكسيا ويخالف كل التوقعات ويكون النصر والعزة للإسلام في كل مرة بفضل الله .!

في الحادثة الأخيرة المؤلمة والتي لم يتوقعها أحد من العالمين _ مجزرة نيوزيلاند _ كان رد فعل الحكومة النيوزيلاندية ممثلة في رئيسة وزرائها الرائعة الشجاعة جدا "جاسيندا أردرن ", ردا إيجابيا رائعا وراقيا وانسانيا بكل المقاييس , لقد حثت التراب في وجه ذلك السفاح الذي ترفعَت عن ذكر اسمه كل مرة , تعاطفت مع أُسر الضحايا وجاءتهم وهي ترتدي الحجاب وتعانقهم باكية كما شاهد الجميع !! هذا الفعل النبيل كان وسيظل بمثابة صفعة على وجه ذلك السفاح العُتلّ الزنيم وكل من يقف وراءه ويؤيده من الحاقدين المتطرفين الشوفينيين حول العالم . هناك قساوسة حاقدون أعلنوا أن الإسلام يشكل خطرا على أوروبا كلها وأنه قوي ومؤثر لدرجة أن أوروبا قد تصبح كلها قريبا مسلمة , ولهذا تعهدوا بوضع خطط لمحاربة تفشي الإسلام في أوروبا التي قال عنها أحدهم : إن معظم المواليد في بروكسيل مثلا اسمهم محمد !! ولكن مكره سيرتد في نحره بإذن الله .

أعود لتلك المرأة الراقية رئيسة وزراء نيوزيلاند التي أعلنت بالأمس أنها سوف تسمح برفع الأذان في كل مساجد المسلمين في نيوزيلاند يوم الجمعة القادم ’ وأنها سوف تبقى مؤيدة لحق المسلمين في ممارسة شعائرهم الدينية بحرية تامة وطمأنينة مؤكدة على أن كل المسلمين على أرض نيوزيلاند هم نيوزيلانديون سواء من يحمل الجنسية أو من لا يحملها , وعند افتتاح جلسة البرلمان بدأت كلامها بقول : ( السلام عليكم ) !!

ومن نيوزيلاند انطلق إلى ولاية إنديانا الأمريكية وبالتحديد مدينة "فورت وين" , حيث قام متجر " كروقر " الشهير بوضع ملصق كبير عند المدخل الرئيس يحمل صورة إمرأة محجبة وكتبوا عليه ( لا للعنصرية ) في إشارة إلى حق أي مسلمة في ارتداء حجابها بكل احترام وتقدير , وفي ( ميسي مول) الأضخم في ذات المدينة تم افتتاح جناح كامل لأزياء المحجبات , وهذا يحدث لأول مرة فقط بعد هذا الاعتداء الآثم على المصلين في مسجدي مدينة "كرايست تشيرتش" النيوزيلاندية يوم الجمعة الماضي !! ولسوف نسمع ونرى دخول العديد من الأوروبيين إلى الإسلام طوعا وقناعة بسماحة هذا الدين وعدله وسماحته وقوته !! وصدق الله العظيم إذ قال : ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ (36 الانفال ) .




يكتبه - عبدالله آل مزهر الدوسي - فلادلفيا
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1246 | أضيف في : 03-21-2019 09:22 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


عبدالله آل مزهر الدوسي
عبدالله آل مزهر الدوسي

الحجم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة/ق

محتويات مشابهة

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها