(صُنع بحب ) (لمن تُحِب ) - صحيفة ثربان الإلكترونية




كثيراً ما نسمع بهذه العبارة في الأونة الأخيرة كنوع من الدعاية اللطيفة لدعم منتج ما , والذي يدل على جودة المنتج وكأنهما جناحا طائر لايفترقان لما لهما من النتيجة الفعالة وكأن الذي يصنع الفرق في الجودة هو أن يُقدم ( بحب ) , فلنجعل هذه العبارة نبراساً لنا في آدائنا اليومي على المستوى المهني والأسري , فالحب سهم يقتحم أسوار القلب يشعر به كل من حولك بجودته وحلاوته ويكون مقبولاً لأنه مُزج العطاء بحب .

‏مادمنا على مشارف البدايات :

‏- تقلد وشاح الإخلاص في نية الحب والعطاء لوجه الله فهي قادرة على أن تفعل ذلك المفعول السحري في كل عمل يُقدم ، و تنسكب فيه حبًّا وإتقانًا وإجادة وعناية .
‏- نتذكر كيف كانت السيدة عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين تعطر الدراهم قبل أن تتصدق بها، فهذا عمل خير قُدم بحب وإخلاص منقطع النظير .
‏- ضع أمام عينيك أن المساحات الجميلة في حياتنا كثيرة ومختلفة حتى في لحظات ضغط العمل وما يواجهنا من متاعب وصعوبات .
‏- ثق بنفسك واسمح لها أن تخطي وتتعلم من دون أن تحكم عليها بالفشل ولا تضع نفسك في مهب الريح لآراء الأخرين وأحكامهم ونقدهم .

(( دمتم بحب لمن تحبون ))



بقلم الأستاذة الإعلامية - حنان الحربي :
تعليقات : 2 | إهداء : 0 | زيارات : 1296 | أضيف في : 08-29-2018 01:32 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF

التعليقات
5686 Romania "حنان مخيلب" تاريخ التعليق : 08-29-2018 07:56
دائما انت بحنانك حبك تصنعين الحب بل وتقدمينه في أبهى الصور
دمتي لي حبا صادقاماحييت ❤❤❤

[حنان مخيلب]

5687 Romania "امل الغامدي" تاريخ التعليق : 08-29-2018 11:42
الحب كسهم يقتحم اسوار القلب ..عهدتك دوما حب ووفاء وشهد كلماتك تلامس شغاف القلب وتقتحم اسوار القلب ..فديت قلبك وحبك يازهرة السوسن🌹

[امل الغامدي]


حنان الحربي
حنان الحربي

الحجم

تقييم
5.50/10 (2 صوت)

مشاركة

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها