حسمها حسام ! - صحيفة ثربان الإلكترونية




المقالات محليات › حسمها حسام !
حسمها حسام !
سرني جدا ما قام به مؤخرا صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود أمير منطقة الباحة من تشكيل لجنة لحماية البيئة برئاسة الأخ الأستاذ الإعلامي المتوثب عبدالله سعيد مكني والذي زودني مشكورا بصورة من القرار كما قام أيضا بتزويدي بما تم نشره حول الاجتماع الأول للجنة الذي تمخض عن توصيات واجراءات غاية في الأهمية .

وللحق فإن موضوع البيئة ظل يشغلني منذ سنوات عديدة , وكنت ولا زلت ممتعضا من الإهمال الشديد والاستهتار بكل مقومات البيئة المميزه لمنطقة الباحة ( سراة وتهامه ) خاصة والمنطقة الجنوبية بشكا اوسع والمملكة كلها بشكل أعم وأشمل , فمع عدم وجود قوانين واضحة وعقوبات رادعه وقلة الوعي بأهمية المحافظة على البيئة وحمايتها من كل أنواع العبث التي عانت منها ولا زالت في كثير من الأماكن , مما أدى إلى تدهورٍ في صحتها ’ وتشويهٍ لتلك الصور الجمالية الطبيعية التي حباها الله بها .

ويبدو اخيرا وبإحساسٍ راقٍ وفكرٍ سليم ووعيٍ تام أن ( حساما ) حفظه الله قرر أن يحسم الأمر ويضع لكل هذا العبث نهاية , بدايتها تشكيل هذه اللجنة من بعض النخب من أبناء المنطقة , ثم بما ترصده وتقرره من إجراءات مختلفة لمعالجة كافة المثالب والأخطاء ( والأوجاع ) التي تضعف وتنهك صحة البيئة وتصيبها بالوهن التام مما لا يمكن السكوت عليه أبدا !

كنت في أمريكا قبل بضعة اشهر حيث أقيم مؤقتا هناك وقد زارني جنرال أمريكي متقاعد وجلست معه في شرفة تطل على مساحة خضراء كبيرة من ملاعب (القولف) بها أشجار باسقة’ وحيوانات أليفة مختلفة وطيور من شتى الأنواع كان أكثرها العصافير الصغيرة المعروفة في كل أنحاء العالم , وأسراب من البط يأتي ليهبط ويتكاثر في هدوء وانسجام وحماية من ال (city) وهو ما يعادل عندنا المجلس البلدي أو البلدية , كذلك يوجد بعض السناجب التي تسكن جذوع بعض الأشجار هناك , وليس بغريب أن تخرج من بيتك لتجد غزالا أو أرنبا بريا يرتع أو يستريح على خميلة من العشب أمام الردهة دون أن يحق لك بموجب القانون إزعاجه او طرده عنوة أو ايذائه باي صورة من الصور !!, ومما أدهشني أنني بعد سؤاله عن امكانية صيد بعض البط أو حتى العصافير التي تعودت على إطعامها يوميا تقريبا أنه قال حتى هذه العصافير الكثيرة جدا فإنه هنا داخل المدينة يمنع منعا باتا صيدها بأي طريقة سواء قتلها بالبنادق الخاصة أو نصب فخ او شرك معين لها وأن هذا يعاقب عليه القانون لو تم ضبط أي شخص يقوم بهذا !! .

في البحيرة التي تتوسط ملاعب القولف يُسمح بعد الترخيص بصيد السمك وإطلاقه فورا في عملية تسمى هناك (( catch and releas ولا يسمح بأخذ السمك أبدا أو تركه يموت , فقط ممارسة هواية دون إضرار بأي من مقومات البيئة والحياة الفطرية فيها !! حزنت جدا لرؤية مواطن يوثق على صخرة جريمة صيد ماعز جبلي نادر ويكتب تاريخها بدم ذلك الحيوان الجميل الذي يفترض أن يبقى ويتكاثر ويمتع الناظرين إليه ويكون من مقومات السياحة في المنطقة !! أتمنى أن يتم الالتفات إلى مثل هذه الأمور ومنع الاعتداء على أي حيوان أو مخلوق بيئي من أي نوع كان ( الثديات , الزواحف , الطيور , الفراشات , الخ ) بالإضافة إلى جميع انواع البناتات , بلا تحديد إلا بموجب ترخيص مقنن , مع وقف الاحتطاب نهائيا لفترة مناسبة .

يحدوني أمل وكلي تفاؤل أن مستقبل بيئة الباحة بعد هذا القرار من أميرها الشاب المخلص المتحفز سيكون أكثر اشراقا وألقا وجمالا .
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1384 | أضيف في : 02-17-2018 08:28 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


عبدالله آل مزهر الدوسي
عبدالله آل مزهر الدوسي

الحجم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مشاركة

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها