بعودتها تعود الحياة - صحيفة ثربان الإلكترونية




الزراعة من أهم المهن التي مارسها الأجداد والآباء منذ القدم ، كونها الوسيلة الأساسية آنذاك لتأمين ما يحتاجونه من غذاء لهم ولعائلاتهم وتسيير حياتهم اليومية ، ساعدهم في ذلك خصوبة الأرضي التهامية وتقبلها لزراعة ووفرة مياة الأودية والآبار الجوفية ، فأصبحت تلك المزارع جنان تسر الناظرين بجهد واجتهاد ومثابرة الزوجان الذان يتساعدان معن في إصلاح مزرعتهم وحرثها بإستخدام الثيران ومن ثم زراعتها وحماية محصولها حتى يحين قطفه ، ومن ثم يذهب الرجال للأسواق الشعبية ليقايضوا غيرهم من المتسوقين بما لديهم من محاصيل بعد أخذ حاجتهم الكافية من محصولهم ، محققين بذلك التوازن المعيشي والإكتفاء الذاتي من الحبوب لأنفسهم والأعلاف لمواشيهم الأمر الذي كفل لهم الخروج من دائرة الفقر إلى حياة الستر والغنى بعون الله وفضله وبركته .

قصة كفاح استمرت لعقود من الزمن سجلها وسطرها أبطال ذلك الزمن منهم من رحل إلى جوار ربه ومنهم من لازال على قيد الحياة ولكنه لايستطيع الاستمرار بمهام الزراعة لكبر سنه , رغم حبه وشغفه وتمسكه بها إلى وقتنا الحاضر .

فلذا عودة الزراعة هي عودة للحياة وفرصة لسد حاجة الكثير من الأسر المتعففه والشباب العاطل عن العمل وأصحاب الدخل المحدود ، بعد أن أصبحت قضيتهم مع العطالة واستغلال الشركات والمؤسسات لطاقة الكثير منهم بمقابل رواتب زهيده جداً قد لا تتجاوز 3000ريال قضية رأي عام تناقش يومياً عبر جلسات الحوار والمنصات الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي .

فمن هنا يأتي دور وزارتي العمل والموارد البشرية والزراعة وأصحاب المال والأعمال في المجال الزراعي إذ عليهم تبني هذه الأسر والشباب ودعمهم لأحياء الأراضي الزراعية .. نعم دعمهم بتوفير أراضي زراعيه لهم عن طريق الإيجار لمن لا يملك أرض ومدهم بآليات الحرث والري والبذور والمصدات الحديدية لحماية محصولهم من المواشي ومن ثم مساعدتهم في تصدير المحصول من خلال تهيئة مواقع حراج إلكترونيا او مكانياً بالمحافظات ليتمكنوا من بيع محصولهم ، وكذلك تقديم النصح والإرشاد والتوجيه بإستمرار ، ومتابعة مزارعهم بواسطة المهندسين الزراعيين المختصين وأصحاب الخبرة .

فبذلك نضمن انخفاض العطالة بين اوساط الأسر المتعففه والشباب الباحث عن عمل ، واعتمادهم على أنفسهم ليصبحوا مصدر لتنمية وتطوير الثروة الزراعية , ويسهموا كذلك في ارتفاع المخزون الزراعي والإكتفاء الذاتي لهم وللمجتمع والوطن بصفه عامة .



عوض سعيد الشهري
تعليقات : 1 | إهداء : 0 | زيارات : 1375 | أضيف في : 08-28-2020 04:38 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF

التعليقات
6098 Romania "سعيد" تاريخ التعليق : 08-28-2020 07:12
الزراعة منبع الخير والعطاء والكفاح الارضي الزراعية اجبت اجيال من الرجال اصبحوا يشغلون مناصب عديدة متعددة في الدولة والقطاع الخاص علينا نعود للأراضي التي هجرناها سنين وتشغلنا بهذه الحياة التي تحولت إلى لهو وصرف وتبذير الاموال عكس الأرض تمنحنا الخير والنشاط وتوفر انا الاموال وتخرج اجيال من الابناء والبنات الزراعة تمنحنا الثقة والصحة

[سعيد]


عوض سعيد الشهري
عوض سعيد الشهري

الحجم

تقييم
8.25/10 (4 صوت)

مشاركة

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها